%d8%aa%d8%b1%d8%a7%d9%85%d8%a8

أغلق الرئيس الأمريكي المنتخب «دونالد ترامب» عددا من شركاته، وبعضها ربما كانت له علاقة بأعمال مع السعودية.

ونقلت وكالة أسوشيتدبرس عن «ألان غارتن»، المستشار القانوني العام لمؤسسة «ترامب»، قوله إن الهدف هو تجنب أي تضارب محتمل في المصالح بعد فوز «ترامب» برئاسة الولايات المتحدة.

ومن المقرر أن يتسلم «ترامب»، رجل الأعمال الثري، البيت الأبيض رسميا في 20 من الشهر المقبل.

وأشار «غارتن» إلى أن الرئيس المنتخب سوف يعلن خلال أيام تغييرات أخرى تتعلق بمشروعاته لتجنب أي تعارض في المصالح.

وقال إن التغييرات تشمل إغلاق 4 من شركات ترامب ذات الصلة بمشروع تجاري مشترك محتمل مع السعودية.

وأكد أن مؤسسة «ترامب» ليس لها صفقات في السعودية.

غير أن المستشار القانوني قال إنه لا يدري سبب إنشاء هذه الشركات أو ما إذا كانت قد شاركت بالفعل في أي مشروع تجاري مشترك مقرر من قبل، معتبرا أن إغلاق الكيانات الاقتصادية أمر عادي.

ولم تتضح سياسات «ترامب» حتى الآن تجاه منطقة الخليج أو الشرق الأوسط عموما.

لكنه كان قد دعا خلال حملته الانتخابية دول مثل السعودية أن تدفع للولايات المتحدة «ثمن حمايتها».

وقال إنه يجب على الدول الغربية أن تدفع لواشنطن مقابلا لحمايتها خاصة وأن أمريكا تمر بأزمة اقتصادية.

وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) الخميس أن الكونغرس قد اُبلغ بأن واشنطن قد تبيع السعودية أسلحة بقيمة 3.51 مليار دولار.

وأشارت إلى أنه قد تحصل الإمارات وقطر على أسلحة بقيمة 3.5 مليار دولار و781 مليون دولار على التوالي.

Facebook Comments